ما هى أضرار زراعة الأسنان؟

ما هى أضرار زراعة الأسنان ؟

بداية يجب التفريق بين أضرار زراعة الأسنان والمضاعفات الجراحية  التى قد تنتج عن زراعة الأسنان .

أولا: المضاعفات الجراحية لزراعة الأسنان

كأي إجراء جراحي نتوقع دائما حدوث المضاعفات الجراحية الشائعة مثل:

حدوث نزيف بعد زراعة الأسنان

حدوث تورم بعد زرع الأسنان

بعض الآلام المتفاوتة بعد زراعة الاسنان

شعور المريض ببعض الصداع

ولكن كل تلك المضاعفات هي مضاعفات بسيطة إلي متوسطة ولا تزيد مدتها عن يومين بعد إجراء عملية زراعة الأسنان في حالة حدوثها ويسهل السيطرة عليها بالعلاج الدوائى.

 وكلما زادت درجة صعوبة عملية الزراعة كلما زادت التوقعات بحدوث مضاعفات فمثلا الألم الناتج عن زراعة سن يختلف عن الألم الناتج عن زراعة ضرس مع رفع جيب أنفى و تطعيم عظمى.

و كلما زادت مهارة الجراح و تدريبه كلما قلت المضاعفات.

Table of Contents

ثانيا: أضرار زراعة الأسنان

عملية زراعة الأسنان هي عملية آمنة تماما وليس لها أي أضرار بإستثناء حالات نادرة جدا مثل :

1- وجود حساسية من معدن التيتانيوم فاذا كان المريض يعاني من هذه الحساسية وهو بالطبع شيء نادر جدا فلن تنجح الزراعة وسيشعر بعدم إرتياح بمجرد وضع الغرسة.

 

2- تأثر أو تلف الأعصاب في جذور الأسنان المجاورة أو عصب الفك السفلى أو حدوث ثقب في الجيوب الأنفية للفك العلوي.

 وذلك يحدث بسبب الخطة العلاجية الغير محكمة وأيضا بسبب عدم إعتماد دكتور زراعة الأسنان علي الأشعات والتقنيات الحديثة لتحديد مكان العصب قبل الجراحة.

3- عدم إلتئام الأنسجة اللثوية حول غرسة السن مما يؤدي إلي ظهور المعدن من اللثة و يؤدي إلي فشل من الناحية الجمالية.

ما هى عيوب زراعة الأسنان؟

المقصود بعيوب زراعة الأسنان هى المشاكل والصعوبات التى تواجه دكتور زراعة الأسنان عند التخطيط لعملية غرس الأسنان أو المشاكل التى تواجه المريض بعد إتخاذ قرار بخوض تجربة غرس الأسنان .

وأشهرالمشاكل والصعوبات التى تواجه دكتور زراعة الأسنان، ومريض زراعة الأسنان تتلخص فى الآتى :

  • تخلخل و سقوط غرسة الأسنان خلال بضعة أسابيع فقط من وضعها بسبب بعض العوامل مثل:
  • وجود عدوى بكتيرية في مكان زراعة السن.
  • تلوث سطح الغرسة من دكتور زراعة الأسنان قبل وضعه في الفم.
  • عدم إستخدام التبريد بالماء أثناء حفر عظام الفك مما يولد حرارة زائدة أثناء عملية الغرس والتى تؤدى لموت بعض خلايا العظام حول الغرسة.
  • عدم وجود كتلة عظام كافية حول غرسة الأسنان للإلتئام مما يؤثر على ثبات الغرسة في مكانها.
  • بعض الأمراض مثل أمراض المناعة ومرض السكرى قد تؤدى لفشل الإلتئام وسقوط غرسة الأسنان.
  • التحميل الزائد والمبكر على غرسة الأسنان.

 

  • تخلخل وسقوط غرسة الأسنان بعد فترة من الغرس:

ومن أهم العوامل التى قد تؤدى لذلك:

  • مشاكل إطباق الأسنان لدى المريض والتي تجعل الحمل زائداً على الغرسة .
  • إلتهاب اللثة حول الغرسة مما يسبب تآكل مستمر فى عظام الفك ويؤدى لتخلخل الغرسة وسقوطها.

 

  • سقوط تاج السن الموضوع فوق الغرسة :

و أهم العوامل التي تؤدى لسقوط تاج الغرسة هى :

  • كسر تاج الغرسة نتيجة لحادث أو بسبب زيادة الحمل عليه.
  • بعض التيجان تثبُت على مسمار الغرسة عن طريق اللاصق، ولذلك يمكن أن يسقط التاج فى حالة ذوبان الطبقة اللاصقة.
  • فشل المسمار الذى يثبت التاج في جسم الغرسة .

 

4- عملية زراعة الأسنان هى عملية جراحية :

تستدعى شق اللثة وتركيب مسمار الغرسة فى عظام الفك ثم خياطة اللثة مرة أخرى، و بعض الأشخاص لا يفضلون الخضوع لعمليات جراحية.

5- بعض الحالات تستدعى عمل زراعة عظم الفك:

بسبب قلة كثافة العظام المحيطة بمكان الغرس وقلة كمية العظم المتوفر، وذلك لضمان ثبات الغرسة أو لتعويض العظم بعد الإصابة أو لتعويض تآكل العظام نتيجة خلع الضرس أو السن منذ فترة طويلة.

يتم الحصول على ذلك العظم من مكان آخر من فم المريض أو جسمه ويفضل بعض الأطباء وضع العظم الصناعى أو العظام التي تؤخذ من مصادر حيوانية بعد تطهيرها جيدا لتفادى تعرض المريض لأى عدوى.

6- بعض الحالات تستدعى رفع الجيوب الأنفية قبل عملية غرس الأسنان:

حيث أن الجيوب الأنفية التى تعلو الضروس العلوية لها القدرة على التمدد والإتساع على حساب عظام الفك ، مما يعني أن بعد فترة من خلع الضروس العلوية يبدأ الجيب الفكي في الإتساع وتقليل حجم عظام الفك المتاحة لعمل غرس ضرس،وبالتالي لا يمكن زراعة الضرس هنا إلا بعد عملية لرفع ذلك الجيب الأنفى وتكوين مساحة كافية لوضع الغرسة.

7-  الألم المتوقع خلال العملية وبعدها :

ولكن الآن بالتقنيات الحديثة يمكن أن نقوم بعملية زراعة الأسنان بدون ألم، و بعد عملية الغرس يصف الطبيب المسكنات ومضادات الإلتهاب لعدة أيام بعد العملية، فيمكن بسهولة السيطرة عليه.

8- عيوب زراعة الأسنان الفورية :

  • لا يمكن وضع غرسة فورية إذا كان هناك عدوى بكتيرية مكان الخلع أو قريبة منه.
  • الغرسات الفورية كل الحالات لا تناسب ، ولذلك يحدد الطبيب إمكانية إجراء غرس فورى أو لا بعد الكشف.
  • يعتمد نجاح الغرسات الفورية بنسبة كبيرة على المريض وإتباع التعليمات، حيث أن التحميل الزائد الفورى على الغرسة قد يسبب الفشل.
  • لا يمكن وضع الغرسات الفورية في حالة عدم التأكد من الثبات المبدئي للمسمار وقد يحتاج المريض في كثير من الأحيان لزراعة عظم.

9- طول فترة العلاج والمتابعة لغرسات الأسنان:

ففى المعتاد تستغرق زراعة الأسنان التقليدية ما بين أربع إلى ستة شهور، وقد تمتد لفترة أطول من ذلك إذا كان المريض يحتاج إلى عمليات لزراعة العظم أو رفع الجيوب الأنفية.

10- إرتفاع تكلفة وأسعار زراعة الأسنان

نصائح لتجنب عيوب زراعة الأسنان

  • إختيار طبيب متخصص وذو خبرة فى عمليات زراعة الأسنان.
  • إتباع تعليمات الطبيب الخاصة بنوعية الطعام بعد الخلع أو التوقف عن التدخين مثلاً.
  • يمكن زراعة الأسنان بدون جراحة بعض الحالات عن طريق إستخدام الدليل الجراحى الذي يحدد مكان وضع الغرسة بدقة دون الحاجة لشق اللثة وكشف العظم.
  • لتجنب ألم ما بعد الغرس يمكن تناول المسكنات المناسبة التى يصفها دكتور زراعة الأسنان، كما يفضل تتجنب تناول الطعام الصلب مكان الغرسات أو العبث بمكان الجرح.
  • الزراعة الفورية قد تكون الأنسب فى حالة ضيق الوقت أوالسفر، أو إذا كان السن أمامى ويؤثر في الشكل العام .
Facebook
Twitter
LinkedIn

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتوى محمى !!
انتقل إلى أعلى